أنواع تساقط الشعر

يعد تساقط الشعر الوراثي أكثر الأسباب شيوعاً لتساقط الشعر لدى كل من الذكور والإناث والذي غالباً ما  يعزى لهرمون الذكورة الذي يعرف بـ ديهدروتستوستيرون. يعرف هذا النوع من الصلع  بصلع النمط الذكوري أو الأثنوي أو الصلع الوراثي وغالباً مايؤثر على أكثر من 90٪ من الذكور و 40٪ من الإناث.

عادة ما يظهر الصلع ذات النمط الذكوري لدى الرجال عند خط الشعر أو أعلى الرأس فيخلف مظهراً أشبه بحدوة الحصان حول الرأس، وتصبح مواضع الشعر التي لا يحدث فيها تساقط هي المنطقة المانحة أو المتبرعة. تعد مناطق الشعر المانحة مبرمجة وراثياً كي لا يتساقط الشعر منها وإذا ما تم زرعها في منطقة أخرى من الرأس فإن بصيلات الشعر هذه تكون مستقرة ويجب أن تنمو كذلك في الموقع المتلقي تماماً كما نمت في موقعها الأصلي. أما بالنسبة للإناث فيظهر بعض الشعر الخفيف لاسيما في المناطق التي يكثر فيها تساقط الشعر، مما يصعب عملية العلاج  بزراعة الشعر إذ أن الشعر المتبقي قد يكون ضعيفاً وإذا ما تمت زراعة هذه البصيلات فمن غير المرجح أن تكون مستقرة بشكل كاف لتواصل النمو على نحو طبيعي.

ولذلك قلما تكون النساء المرشح المناسب لزراعة الشعر ومع ذلك، إذا كنت تشعرين بالقلق إزاء تساقط الشعر، يرجى زيارة العيادة لمناقشة الخيارات الأخرى، بما في ذلك العلاج بالليزر وحقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية

تشمل الأشكال الأخرى لفقدان الشعر تساقط الشعر غير الهرموني والذي يعرف بثعلبة الشد ( قوة سحب على الشعر يتم تطبيقها بصورة منتظمة) ، وفقدان الشعر في موضع الشق الجراحي، وفقدان الشعر الناجم عن الصدمات (الذي يحدث على سبيل المثال بسبب الحروق أو الندوب أو المواد الكيميائية ). قد تكون زراعة الشعر هي الحل الأنسب لك إذا ما كنت تعاني من أحد أشكال تساقط الشعر آنفة الذكر. سارع  وتحدث إلى خبرائنا اليوم.

الدكتور فادي ماهراً في زراعة شعر الوجه وتكثيف الحواجب والسوالف والشوارب واللحى على النحو المطلوب.

اطلب موعداً الآن

املأ البيانات في الأسفل وسوف نتصل بك لترتيب الموعد

[Total: 1    Average: 5/5]