ليزر رباعي الأبعاد لإستعادة شباب البشرة

ليزر فراكشنل رباعي الأبعاد الطريقة الجديدة لإعادة شباب البشرة

هل تعلم بأن هنالك الكثير من الوسائل التي تساعد على تأخيرعلامات الشيخوخة وتحد من ظهور الخطوط والتجاعيد الرفيعة على الوجه وتقضي على شوائب المسامات المفتوحة دون الخضوع لعمليات جراحية؟ وإن كنت تريد التعرف عليها، فسوف نطلعك في هذا المقال عن أحدثها وأكثرها فعالية. يعد شد الوجه بتقنية الليزر الرباعي الأبعاد من أحدث وسائل العلاج المعتمدة لشد البشرة وإضفاء النضارة الطبيعية عليها. ينطوي هذا النوع من العلاج على استخدام أربعة أنواع من الليزر في جلسة واحدة يمكن دمجها مع تقنية خيوط الوجه لتحقيق أفضل النتائج وأمثلها بآلية تعرف بـ (Filolase) ليعطي الوجه نضارة لا مثيل لها.

ما هو الليزر الرباعي الأبعاد؟

تنطوي تقنية الليزر الرباعي على استخدام أكثر أنواع الليزر حداثة بغرض تحفيز انتاج الكولاجين، وتتميز بقدرتها على اختراق المناطق السطحية للوجه، لتصل إلى تجويف الفم الداخلي فتعزز من فعالية النتائج، وتضفي نضارة ومظهر شبابي من خلال شد الوجه بدون تدخل جراحي، فضلأ عن أنه لا يترتب عنها أي آلام تذكر ولا يقتضي تنفيذها أي تدخل جراحي.

تستهدف مجموعة الليزر التي تندرج تحت تقنية الليزر الرباعي المنطقة المراد علاجها بدقة متناهية وتترك المناطق الأخرى دون التعرض لها، بما يكفل الحصول على نتائج طويلة الأمد وفورية، وقد تؤدي إلى آثار جانبية أقل بكثير من الطرق التقليدية.

يعمل الليزر الرباعي الأبعاد من خلال سلسلة متتابعة من أربعة أنواع متعددة من الليزر، حيث تتجسد خصائص كل نوع بفوائد كثيرة و نتائج تتسم بشموليتها.

ليزرsmooth

يعمل الليزر الرباعي الأبعاد من خلال سلسلة متتابعة من أربعة أنواع متعددة من الليزر، حيث تتجسد خصائص كل نوع بفوائد كثيرة و نتائج تتسم بشموليتها. يعمل النوع الأول من الليزر والذي يعرف باسم “smooth” من داخل التجويف الفموي على  تحفيز إنتاج الكولاجين بشكل طبيعي، والذي يعمل بدوره على علاج مشاكل الأنسجة الضامة وتجديد خلايا الجلد ويساهم في الحفاظ على صحة البشرة بشكل ملحوظ. وتعد هذه التقنية هي الأولى من نوعها حيث تكفل اختراق أعمق لطبقات الجلد فتحقق نتائج تدوم لفترة أطول. يقوم عمل هذا النوع من الليزرعلى تسخين المنطقة المراد علاجها مما يقلص احتمالية اتلاف الجلد، وتتمثل أولى الآثار الفورية لليزر Smooth بإزالة الطيات الأنفية الشفوية من أعماقها ، فضلاً عن أنه يحفزعلى انتاج ألياف الكولاجين التي تعطي نتائج أشبه بنتائج الحشو الجلدي إلا أنها تدوم لفترة أطول.

ليرز FRAC3®

يخترق ليزر  FRAC3 البشرة، ويتجزأ بشوائبها أثناء مروره عبر النسيج الجلدي، مما يعني أنه يستهدف المناطق المتضررة فقط دون أن يتعرض للأنسجة المحيطة. يعالج هذا النوع من الليزرالشوائب التي تتنج عن التقدم بالعمر، فيعمل على شد ألياف الكولاجين المتواجدة في المنطقة المتضررة مما يقلل من بروز التجاعيد والندبات الضمورية فيضفي على البشرة ملمساً ناعماً ومظهر شبابي.

ليزر PIANO

يعمل ليزرPIANOعلى تزويد الجلد بطاقة الليزر من سطح  البشرة حتى أعماقها، ويتم هذا الإجراء عن طريق اعتماد نهج يعرف بنهج التسخين وبنبضات عالية، مما يجعل من هذه التقنية الأكثر فعالية من حيث معالجة شوائب الأنسجة العميقة للبشرة على نحو آمن فيعمل على شدها ويمنع تشكل أي ندوبات.

ليزر  Fractional resurfacing

يعمل هذا النوع من الليزر على التقشير الذي يؤدي إلى تقليل شوائب البشرة  كالخطوط الدقيقة والمسامات وتفاوت لون البشرة فيضفي عليها بريقاً أشبه ببريق اللالىء.

ما هي إجراءات العلاج

عادة ما تبدأ أولى خطوات العلاجات باستشارة طبية مع أخصائيي الجلدية، لإعداد خطة علاجية مخصصة تتناسب مع احتياجات المريض الصحية. قد يحصل الكثير على نتائج مذهلة بعد جلسة واحدة، ولكن يفضل الخضوع لثلاث جلسات على الأقل، وذلك تحقيقاً لأفضل النتائج وأمثلها، تستغرق الجلسة الواحدة مدة تتراوح بين 45 دقيقة والساعة  والتي تتم كل 21 يوماً بمجموع 2-4 جلسات.

هل يترتب عن هذا النوع من العلاج أي آثار جانبية؟ هل هو مؤلم؟

قد يترتب عن الليزر الرباعي الأبعاد عدد من الآثار الجانبية التي قد تتمثل في بعض الاحمرار وتقشر الجلد في المنطقة التي خضعت لهذا النوع من العلاج.

هل هو مناسب لجميع البشرات؟

يعد هذا النوع من العلاج الأمثل لمن يعاني من ترهل في جلد الفك وظهور بارز للخطوط الشفوية والندبات وتناقص في مرونة الجلد.