إحجز موعدا
  • MM slash DD slash YYYY

شد الذقن من دون جراحة

هل تبحثين عن طريقة للتخلص من مشكلة الذقن المزدوج دون التعرض لعناء الجراحات؟ قولي وداعاً للذقن المزدوج بفرص مضاعفات أقل وألم أقل وفترة شفاء أسرع مع الخيوط غير الجراحية، الحل الأمثل والأسرع .

يترافق مع التقدم بالسن لسوء الحظ عدداً كبيراً من الأعراض غير المرغوب بها كفقدان الجلد لمروتنه وضعف عضلات الرقبة، بينما تتجلى أعراض الشيخوخة على المظهر الخارجي بالجلد المترهل حول الرقبة وببروز الذقن المزدوج. ولطالما توفر حل وحيد لهذه المشاكل والذي ينطوي على إجراء عملية جراحية لشد الوجه بالكامل. لحسن الحظ، حرصت عيادة نوفومد التجميلية على توفير بدائل غير جراحية لتجديد الشباب الرقبة باعتماد الخيوط كإجراء الحد الأدنى من التدخل الجراحي والذي يعطي نتائج فورية ويعمل بشكل ديناميكي لتحسين  النتائج على المدى الطويل

كيفية عمل الخيوط غير الجراحية

يتم إدخال الخيوط إلى المنطقة المراد شدها بواسطة إبرة دقيقة  تحت التخدير الموضعي. يشتمل هذا النوع من العلاج على استخدام خيوط مسننة والتي تعد الأمثل لتقوية الأنسجة. ما إن يتم إدخال الخيوط في موضعها الصحيح يرفعها الطبيب المعالج بلطف إلى الأعلى لرفع البشرة وشدها على نحو مثالي. يترتب عن هذا النوع من العلاج نتائج فعالة وفورية، فما إن يتم إدخال الخيوط إلى البشرة حتى يبدأ الجسم بإرسال إشارات تنبه بوجود ضرر في الأنسجة الأمر الذي يحفز على تفعيل آلية الشفاء الخاصة بالجسم فيضاعف في حجم إنتاج الكولاجين الذي يعمل بدوره على شد البشرة  ويحافظ على فعالية العلاج في الاستمرارية بعد إتمام الإجراء. بالإضافة إلى ذلك، تعزز هذه الخيوط تدفق الدم إلى المنطقة المستهدفة فتضاعف بذلك منسوب الأكسجين في الأنسجة الذي يضفي الحيوية والبريق على البشرة.

يمكن استخدام تقنية الشد بالخيوط على مناطق متفرقة من الوجه بما في ذلك الحاجبين والخدين والرقبة. يتم استخدامها في منطقة الرقبة لتحريض موت الخلايا الدهنية الأمر الذي يؤدي لإذابة دهون الذقن فيساعد على التخلص من الذقن المزدوج. عادة ما يتم إدخال 4-16 خيط في الجلسة الواحدة في إجراء يستغرق ساعة كاملة. ومما يجدر التنويه إليه أنه يتم إحداث شقوق صغيرة لا تخلف وراءها ندبات وتصبح الخيوط غير مرئية ما إن يتم إدخالها. يجنب إدخال الخيوط بحرفية عالية  حدوث أي كدمات في البشرة، فضلا عن أنه يستهدف المنطقة المراد شدها فقط دون أن يؤثر على المنطقة المحيطة.

من هي الفئة الأمثل للخضوع لهذا الإجراء؟

تعتبر الفئة العمرية التي تترواح بين 35 و55 هي الأمثل لتلقي هذا النوع من العلاج، إذا أن أعراض التقدم بالسن تبدأ بالظهور على الأشخاص الذين ينتمون لتلك الفئة العمرية بشكل ملحوظ. تجدر الإشارة هنا أن مسببات ظهور الذقن المزدوج لا تعزى للتقدم بالسن فقط ، بل قد تمشل الوزن الزائد والعوامل الوراثية والتي قد  تؤدي إلى  تشكيل طبقة دهنية غير مرغوبة  تحت الذقن. كما يمكن للفئة التي تعاني من الوزن الزائد أو العوامل الوراثية أن تستفيد من هذا الإجراء.

هل يترتب عن هذا الإجراء أي آثار جانبية؟ وهل هو مؤلم؟

قد يترتب عن هذا الإجراء بعض الآثار الجانبية  التي تتمثل في كدمات وتورم طفيف والتي سرعان ما تنحسر في غضون ثلاثة أيام بعد الإجراء، وتعتبر احتمالية الشعور بالألم ضئيلة جداً، ونظراً لسرعة إتمام هذا الإجراء فقد لقب بـ ” إجراء شد الوجه أثناء استراحة الغذاء”

إلى متى تدوم النتائج؟

يتسم هذا النوع من العلاج  بطبيعته الديناميكة ما يكفل استمرار فعالية النتائج  لمدة لا تقل عن السنتين إذ يعمل الكولاجين الذي تم تحفيزه على الحفاظ على فعالية الخيوط في الشد حتى بعد أن تذوب بنحو آمن، ويعمل دوران الأوعية الدقيقة على تحسين البشرة وإضفاء البريق عليها .فضلاً عن ذلك،  تتمتع هذه الخيوط بخاصية تذويب الدهون أي أنها تعمل على تذويب الدهون غير المرغوبة من كافة المناطق المستهدفة حتى وإن كانت تحت الذقن. فإذا كنتي ترغبين بإجراء شد ينطوي على حد أدنى من التدخل الجراحي ويحقق نتائج مثبتة على أنها مصممة لتحفيز آلية الجسم الخاصة في الإصلاح والاستشفاء ومحاربة الدهون فإن شد  بالخيوط هو الحل الأمثل لك. سارعي واحجز موعد مع فريقنا الطبي المختص لمناقشة الخيارات الأنسب لحالتك بشكل مفصل .