علاج البروستاتا

التهاب البروستاتا وتضخم البروستاتا الحميد و مشاكل التبول والفحوصات والعلاجات

تعتبر البروستاتا جزء من الجهاز التناسلي الذكري وهي مسؤولة عن إفراز السائل المنوي، وهذه الغدة تتكور على شكل الجوز وتتموضع في قسمين أو أكثر، وتحيط بها طبقة خارجية من الأنسجة التي تقع أمام المستقيم وتحت المثانة  وتحيط بمجرى البول في عنق المثانة، حيث ينضم مجرى البول في المثانة إلى الإحليل الذي يحمل كلاً من البول والمني من خلال القضيب.

تزداد غدة البروستات حجماً بشكل تدريجي على مدى فترة التقدم في السن، فإذا وصلت لمرحلة التضخم أدت إلى إعاقة  تصريف للبول على نحو سليم، وهو أمر شائع في الرجال بعد سن الـ 50، وتتضاعف نسبة حدوثه مع استمرار التقدم في السن
يعتبر التهاب البروستاتا من الأمراض الأكثر شيوعا بين الرجال دون سن 50 أما الرجال فوق سن 50 فإنهم يعانون من توسع البروستات، وهو ما يعرف أيضاً باسم تضخم البروستات الحميد. أما سرطان البروستات هو مصدر قلق كبير لمن هم فوق ال 50 عاماً  على الرغم من أنه يمكن أن يحدث في أي وقت خاصة إذا ما كان وراثياً

Prostate Treatment

التهاب البروستات

التهاب البروستات ليس معدياً وأعراضه مشابهة لتلك التي تنشأ عن تضخم البروستات الحميد أو التهاب الإحليل (التهاب مجرى البول).
ثمة ثلاثة أنواع من التهاب البروستات وتتمثل في ما يلي:

الالتهاب الحاد

  1. قد يحدث مرض التهاب البروستات الحاد بشكل فجائي نتيجة عدوى بكتيرية أو فيروسية وقد تكون أعراضه شديدة الحدة  لتشمل التبول المؤلم والمتكرر وعسر التبول واحتباسه وتتمثل أعراضه كذلك بالحمى والقشعريرة والآلام أسفل الظهر
  2. يحدث التهاب البروستاتا المزمن نتيجة الإصابة بعدوي فيروسية أو بكتيرية ويستمر لمدة تتجاوز الثلاثة أشهر. ويمكن للإفراط  في استهلاك النيكوتين والكافيين والإجهاد والكحول أن يضاعف من حدة أعراضه التي  تشمل التبول المتكرر والألم في أسفل الظهر أو أسفل البطن والتهابات المثانة المتكررة.

التهاب البروستات 
هذا هو الشكل الأكثر شيوعاً من التهاب البروستات، ولا علاقة له بالبكتيريا والمضادات الحيوية، حيث تتفاقم أعراضه عادة بسبب النشاط الجنسي غير المنتظم لأن توقف القذف لفترة طويلة يمكن أن يسبب انسداد القنوات، كما أن الإجهاد يمكن أن يؤدي إلى تشنج عضلات الحوض والشعور بالألم، وكذلك فإن زيادة الضغط أثناء التبول يمكن أن يؤدي إلى ارتداد البول في قنوات المسالك البولية وهو ما يؤدي بالتالي إلى شكل من أشكال التهاب البروستات الكيميائي.

ما الذي يسبب التهاب البروستات؟
التهاب البروستات تسببه البكتيريا عادة، ولكن هناك أسباباً أخرى محتملة، سوف تحتاج إلى زيارة طبيب المسالك البولية للتأكد ما إذا كان لديك التهاب البروستات، أو أعراض أخرى مثل حصى الكلى.

كيف يتم علاج التهاب البروستات؟
إذا كان التهاب البروستات سببه البكتيريا، فيمكن للطبيب أن يصف المضادات الحيوية للمساعدة في مكافحة العدوى، وإذا كان لديك التهابات متكررة، فقد يكون هناك خلل في البروستات سمح للبكتيريا في النمو، ويمكن عادة تصحيح هذا الخلل جراحياً.

أما إذا كان لديك التهاب البروستات غير البكتيري، فقد تعطى دواء لاسترخاء الأنسجة العضلية للبروستات، كما قد ينصحك الطبيب بحمامات دافئة أو إجراء تغييرات في نظامك الغذائي.

يشير مصطلح (BHP) إلى حالة التضخم الحميد للبروستات، ويعرف أيضاً بانسداد البروستات، وعندما يزداد نمو هذا التضخم فإنه يضغط ضد مجرى البول ويضيق عليه، وبذلك يصبح جدار المثانة أكثر سمكاً وفي نهاية المطاف، فإن المثانة يمكن أن تضعف وتفقد القدرة على  التفريغ تماماً، وهو ما يسمى باحتباس البول، ولا شك أن هذا الاحتباس إلى جانب تضييق مجرى البول، هو المسؤول عن عدة أعراض مرتبطة بتضخم البروستات الحميد.

ما هي أعراض تضخم البروستات الحميد؟
تشمل أعراض تضخم البروستات الحميد الرغبة في التبول، حتى لو كنت قد انتهيت للتو
الحاجة الملحة والمتكررة للتبول
الصعوبة في التبول
الضعف في تدفق البول
كميات صغيرة من الدم في البول

ما الذي يسبب تضخم البروستات الحميد؟
في حين أن أسباب تضخم البروستات الحميد ليست واضحة، ولكنها على كل حال ترتبط بالعمر، فهو يصيب عادة حوالي نصف الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 51 و 60 ، كما يشمل نحو 90٪ من الرجال فوق سن 80.

كيف يتم علاج التضخم الحميد للبروستات؟
إذا كانت الأعراض لا تزعجك كثيرا، يمكنك الاستمرار في إجراء فحوصات منتظمة للتأكد من أن الحالة لا تتفاقم، ومع ذلك فإذا اشتدت الحالة فقد تعطى الدواء لتأمين انكماش البروستات أو للاسترخاء، وهناك خيار آخر هو الإزالة الجراحية لجزء من البروستات.

هل يمكنني أن أتجاهل أعراض تضخم البروستات الحميد؟
يمكن أن يكون التبول المؤلم أو المتكرر، خاصة عندما يصحبه الدم في البول فذلك قد يكون علامة على سرطان المثانة، لذلك من المهم أن تذهب إلى الطبيب لتتأكد من استبعاد هذا الاحتمال.

متى يجب أن أراجع طبيب الأمراض البولية؟
العلامات الشائعة التي تتم مشاهدتها والتي تدل على التضخم الحميد للبروستات هي ضعف تدفق البول أو انقطاعه، وصعوبة في تمرير البول، وتكرار التبول، والألم أثناء التبول أو القذف، أو الاضطرار إلى الاستيقاظ خلال الليل للتبول.

ما هي الخطوات التي يمكنني اتخاذها للمساعدة في منع مشاكل البروستات؟
من العوامل الهامة للحفاظ على سلامة البروستات: انخفاض تناول اللحوم وسكر الألبان والنشا؛ وكذلك التمارين المعتدلة؛ والقذف المنتظم.

مشاكل التبول
يعاني حوالي 40٪ من الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 60 عامًا من أعراض بولية مزعجة ، بعضها يؤثر بشكل كبير على نوعية حياتهم. يزداد خطر الإصابة بهذه الأعراض مع تقدم العمر وعادةً ما يكون ناتجًا عن تضخم البروستاتا الحميد (BPH). نظرًا لأن مجرى البول (المجرى المائي) يمر عبر البروستاتا ، فعندما تتضخم هذه الغدة  يتم حظر تدفق البول. للتغلب على هذا ، تعمل عضلة المثانة بشكل أصعب من المعتاد  ويمكن أن يسبب بعض أو كل هذه الأعراض:
زيارات متكررة إلى المرحاض حيث يصعب تفريغ المثانة تمامًا
شعور بالإلحاح عند الحاجة إلى التبول ، وعدم القدرة على التحكم به
الاستيقاظ بشكل متكرر خلال الليل للتبول
صعوبة في التبول
مجرى البول ضعيف
تدفق البول متقطع
فحوصات البروستاتا المتضخمة ومشاكل التبول في دبي
قد يوصي أخصائي المسالك البولية بإجراء هذه الاختبارات لتحديد السبب أو تحديد إذا كنت تواجه صعوبة في التبول:

اختبار تدفق البول: يستخدم هذا الاختبار جهازًا خاصًا لقياس سرعة التدفق (يتم وضعه في الحمام بحيث تتمتع بالخصوصية). بعد اختبار التدفق ، قد يتم إجراء فحص المثانة لتقييم كمية البول التي تبقى في المثانة.
مستضد بروستاتي نوعي: يقيس اختبار الدم مقدار المستضدات الخاصة بالبروستاتا (PSA) في البول. المستضد البروستاتي النوعي هو بروتين طبيعي يتسرب من البروستاتا إلى مجرى الدم فيزيد في ارتفاع منسوب مستضد البروستاتي النوعي  وإذا كان لديك عدوى أو قسطرة بولية  أو في بعض الأحيان دون سبب معين. قد تكون المستويات المرتفعة طبيعية بالنسبة لك.
الفحص الشرجي والخزعة (خزعات البروستاتا): إذا كانت مستويات مستضد البروستاتي نوعاً مرتفعة بشكل غير غير مفسر، فنوصيك بالخضوع لهذا الفحص لاستقصاء احتمالية وجود سرطان البروستاتا. سيتم إدخال أنبوب ضيق وزلق عبر المستقيم تحت مخدر موضعي للسماح لنا بقياس البروستاتا وأخذ الخزعات لتحليلها.
تنظير المثانة المرن: هذا اختبار للمرضى الخارجيين و يتم إجراؤه تحت التخدير الموضعي  حيث يتم تمرير تلسكوب مرن ضيق أسفل مجرى البول في المثانة.
تنظير المثانة الصلب: يشبه ذلك تنظير المثانة المرن إلا أنه يتم تحت التخدير العام ويكون التلسكوب المستخدم أوسع و صلب. يتيح لنا القيام بأي إجراءات ضرورية أخرى في نفس الوقت ، على سبيل المثال ، أخذ خزعة من المثانة.
دراسات ديناميكا البول: هذا يفحص عمل المثانة – ما يحدث عندما يملأ ويفرغ. يتم إجراؤه في قسم الأشعة السينية في العمود الفقري وينطوي على تمرير أنابيب صغيرة للغاية في المثانة  تحت التخدير الموضعي وملىء المثانة ببطئ مع السائل بينما يتم قياس الضغط في المثانة. بمجرد امتلاء المثانة ، يُطلب منك تمرير السائل حول الأنبوب.
علاج للحد مشاكل المسالك البولية
تغييرات نمط الحياة: في بعض الأحيان تكون تعديلات أسلوب الحياة البسيطة كافية لتحسين الأعراض. اشرب الكثير من الماء ، وللمساعدة في تقليل أعراض تواتر وإلحاح الحاجة إلى التبول تجنب تناول الشوكولاتة والمواد المحتوية على الكافيين مثل الشاي والقهوة وكذلك الكحول. حاول أيضًا ألا تتبول امجرد الضرورة فقط و من الأفضل عدم محاولة الامتناع عن التبول ليلًا لأن هذا قد يجعلك مستيقظًا.
أقراص الماء: تأكد من تناولها إذا وصفها لك أخصائي المسالك البولية.
الدواء: قد يصف أخصائي المسالك البولية أقراصاً للمساعدة على الاسترخاء أو تقليص البروستاتا ، أو كليهما.
الجراحة: إذا كانت أعراضك شديدة ولم يساعد الدواء في علاجها ، فقد يوصي اختصاصي المسالك البولية بإجراء عملية تسمى استئصال الإحليل عبر البروستاتا (TURP). مع هذه التقنية ، تتم إزالة الجزء المركزي من البروستاتا الذي يعيق مرور البول. كما أنه ينطوي على تمرير منظار صلب من خلال مجرى البول والمثانة  والبقاء في المستشفى عادة ما يكون يوم أو يومين.

    • MM slash DD slash YYYY