إزالة المرارة

تعد إزالة المرارة عملية شائعة جدًا ويمكن إجراؤها بواسطة العديد من التقنيات.

المرارة عبارة عن عضو صغير يقع في الجانب العلوي الأيمن من بطنك. يجمع الصفراء وهو سائل هضمي ينتجه الكبد  ويساعد على هضم أنواع مختلفة من الطعام. يتدفق السائل من كيس المرارة باتجاه الأمعاء الدقيقة، من خلال قنوات صغيرة تسمى قنوات المرارة.

الشروط التي تجعلك مرشحًا لإزالة المرارة:

حصى المرارة: حصى المرارة هي المخلفات الصلبة لسائل الجهاز الهضمي المخزنة في المرارة. يتراوح حجم حصى المرارة من صغيرة إلى كبيرة وتحتاج إلى علاج جراحي إذا قامت بسد قنوات المرارة.

حصى القناة الصفراوية: يمكن أن تتطور حصى القناة الصفراوية في أي مكان في القناة الصفراوية داخل الكبد والمرارة والقناة الصفراوية المشتركة.

التهاب المرارة: يحدث التهاب المرارة عندما يكون هناك حصى في جسم المريض. إذا تم سد القناة بين المرارة والأمعاء عن طريق بقايا السوائل، فإن السائل الصفراوي يتراكم داخل المرارة، مما يمكن أن يسبب حالة التهابية (التلوث البكتيري في المرارة). يوجد نوعان رئيسيان لالتهاب المرارة (التهاب المرارة الحاد والتهاب المرارة المزمن).

التهاب البنكرياس: يحدث التهاب البنكرياس عندما يصاب البنكرياس بالتهاب. يحدث تلف البنكرياس عند تنشيط تأثير الإنزيمات الهضمية قبل إطلاقها في الأمعاء الدقيقة مما يجعلها تهاجم البنكرياس. التهاب البنكرياس له نوعان رئيسيان (التهاب البنكرياس الحاد والتهاب البنكرياس المزمن).

إذا كانت هذه الظروف الصحية لا تسبب الأعراض، فليست هناك حاجة للجراحة.

إذا تركت أعراض أمراض المرارة دون علاج، فقد تؤدي إلى مشاكل أكثر خطورة.

العلاج

أفضل طريقة لعلاج أمراض المرارة هي الجراحة وتشمل إزالة المرارة من خلال استئصالها بالمنظار بالحد الأدنى من التدخل الجراحي أو استئصال المرارة عن طريق العمليات الجراحية المفتوحة التقليدية.

استئصال المرارة بالمنظار: يتم إجراء هذه العملية تحت التخدير العام. يتم إدخال منظار البطن وأدوات جراحية خاصة من خلال أربعة شقوق في البطن (واحد في السرة [1-2 سم]، وواحد في الجزء العلوي من البطن [1 سم]، واثنان في الجانب الأيمن من البطن [5 مم]). بعد ضخ ثاني أكسيد الكربون في التجويف البطني إلى أن يتضخم، تتم إزالة المرارة بالكامل مع الحصى والبقايا التي بداخلها لأنه إذا تمت إزالة الحصى وتركت المرارة، ستتكوّن الحصى مرة أخرى. تتم إزالة المرارة من خلال الشقوق المذكورة آنفا ثم تتم خياطة هذه الشقوق بشكل تجميلي. يفضل الأطباء والمرضى هذا الإجراء، ومع ذلك، يجب على المريض تلبية معايير ومتطلبات استئصال المرارة بالمنظار.

استئصال المرارة بالجراحة المفتوحة: يتم إجراء هذه العملية تحت التخدير العام. بعد التخدير، يتم تنظيف البطن بمحلول مطهر لتقليل خطر العدوى ثم يقوم الجراح بعمل شق بطول 10 سم تقريباً في الجزء العلوي الأيمن من البطن. بعد ذلك، تتم إزالة المرارة بعناية، ثم يتم إغلاق الشق وخياطته.

عيوب هذا الإجراء هي أنه يستغرق وقتًا أطول للشفاء بعد الجراحة، وأن المريض يعاني من آلام كبيرة بعد الجراحة، وبالطبع تترك الجراحة ندبة كبيرة، ومع ذلك، فإن الجراحة آمنة وتحمل نسبة منخفضة من احتمال حدوث مضاعفات.

لا يمكن إجراء استئصال المرارة بالمنظار للمرضى الذين يعانون من السمنة أو النساء الحوامل أو أولئك الذين خضعوا لعملية جراحية سابقة في البطن. في هذه الحالة، يتم استئصال المرارة من خلال الجراحة المفتوحة التقليدية.

بعد الجراحة

يختلف وقت الشفاء حسب الإجراء.

  • استئصال المرارة بالمنظار: يمكن للمرضى عادة العودة إلى المنزل في نفس اليوم الذي تتم فيه العملية الجراحية، على الرغم من الحاجة في بعض الأحيان إلى الإقامة لليلة واحدة في المستشفى. من المتوقع أن يحدث الشفاء التام بعد أسبوع واحد.
  • استئصال المرارة بالجراحة المفتوحة: يقضي المرضى عادة يومين أو ثلاثة أيام في المستشفى للتعافي. من المتوقع أن يحدث الشفاء التام بعد 4-6 أسابيع.

خدماتنا تشمل:

طب الشرج والمستقيم

اطلب موعداً