البلازما الغنية بالصفائح الدموية

البلازما الغنية بالصفائح الدموية للأغراض التجميلية والعلاجية 

تعتبر البلازما الغنية بالصفائح الدموية علاجاً فعالاً يعزز من قدرة الجسم على التشافي، وهو مفيد جداً في الحد من الآلام، وذلك بفضل كونه طبيعياً وآمنا في ذات الوقت.

فيما يتعلق بالتخفيف من حدة الألم وإدارته، فإن العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية يتفوق بشكل كبير على مسكنات الألم، وذلك بسبب أن تأثيره لا يتلاشى بمرور الوقت فهذه الطريقة لا تتسبب في الإدمان، إضافة إلى أنها لا تنطوي على أي ردود فعل تحسسية.

تؤدي طريقة العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية في العمليات التجميلية إلى تحفيز إنتاج مادة الكولاجين والخلايا الجديدة، ويتم استخدامه في علاج تساقط الشعر والتجاعيد والندوب وغير ذلك.

ما الآلية التي يعمل بها العلاج البلازما الغنية بالصفائح الدموية ؟

تشكل خلايا الدم الحمراء لدينا نحو 93% من الدم، فيما يمثل خلايا الدم البيضاء نحو 6%، ونحو 1% من الصفائح والبلازما الدموية، فيما تحتوي الصفائح الدموية على فئة محددة من البروتين يطلق عليها عوامل النمو، والتي تعتبر مهمة جدا في علاج الخلايا والعضلات المتضررة، إضافة إلى الأوتار والأربطة.

يتم خلال عملية العلاج استخلاص القليل من دمك وتعريضه للمعالجة بواسطة تقنية الطرد المركزي بهدف فصل الصفائح الدموية بحيث تكون متركزة في البلازما،  ومن ثم يتم حقنها مجدداً بالمنطقة المطلوب علاجها

الحالات التي يستهدف علاجها بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية

  • ألم الفقرات القطنية
  • إصابات الكفة المدورة
  • ألم الكتف
  • التهاب المفصل التنكسي( بما في ذلك الكتف ومفصل الورك والركبة)
  • ومرفق لاعب التنس والتهاب اللقيمة
  • متلازمة النفق الرسغي
  • إصابة الإجهاد( عضلات باطن الركبة والورك) والتواء المفاصل ( الركبة والكاحل)
  • ركبة العداء والتهاب الوتر الرضفي والتهاب وتر أخيل والتهاب اللفافة الأخمصية
  • ألم المفصل العجزي الحرقفي
  • آلام متلازمة المفصل