نظرة عامة على سرطان المسالك البولية

يمكن أن يحدث السرطان في المثانة والكلى والبروستات والخصيتين والقضيب، وفي العادة فإن الأعراض قد تكون مختلفة، ولكن على العموم إذا كنت تشك في وجود دم في البول (بيلة دموية) أو تعاني من أعراض في البول مثل تكرار الحث على البول، فيجب أن تبادر إلى إجراء الفحص الطبي. بطبيعة الحال، قد تكون لهذه الأعراض أسباب أخرى، أقل خطورة بكثير، ولكن يجب الحذر باستمرار ومتابعة الحوار مع طبيبك الاحتصاصي بالمسالك البولية. وتشمل الفحوصات المحتملة تنظير المثانة، واختبار البول، والفحص بالموجات فوق الصوتية.

سرطان البروستات
سرطان البروستات هو أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الرجال، وعادة ما يؤثر على الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما، ونادرا ما يوجد في الرجال الأصغر سنا. حوالي 50٪ من الرجال في الخمسينيات لديهم بعض الخلايا السرطانية داخل البروستات، في حين أن 80٪ من الرجال فوق 80 سيكون لديهم مساحة صغيرة من سرطان البروستات. كما أن معظم هذه السرطانات تنمو ببطء شديد، وغالبا لا تؤدي إلى أي مشاكل.
أسباب سرطان البروستات ليست واضحة، ولكن يعتقد أن الجينات الوراثية والنظام الغذائي يمكن أن يكون عاملاً مؤثراً، وبالإضافة إلى ذلك، فإن نسبة الإصابة بين الأشخاص الذين لديهم أب أو شقيق أصيب بسرطان البروستات تبلغ 50٪ وغالبا ما يتم تشخيص سرطان البروستات في مراحله المبكرة، ولكن في 10٪ من الحالات، فإن سرطان البروستات قد يتطور خلال التشخيص، وتختلف العلاجات تبعا للمرحلة التي يتم فيها تشخيص السرطان، ولكن إذا تم اكتشافه في وقت مبكر بشكل كافٍ، فقد يمكن علاجه.

سرطان المثانة
سرطان المثانة أكثر شيوعا بين الرجال من النساء، ونادراً ما يصيب المرضى الذين تقل أعمارهم عن 40. ومع ذلك، يتم تصنيفه رابع أكثر السرطانات شيوعا بين الرجال في الولايات المتحدة، ويعتقد أن السبب الأكثر شيوعا هو التدخين ونتيجة تدخين المواد الكيميائية الموجودة في السجائر لعدة سنوات فإن احتمال الإصابة بسرطان المثانة يتزايد، كما ثبت أن التهابات البول المتكررة المزمنة وحصى المثانة غير المعالجة ترتبط بنوع أقل شيؤعاً من سرطان المثانة وسرطان الخلايا الحرشفية.
وفي الخمسينات والستينات، كان التعرض لبعض المواد الكيميائية المستخدمة في مصانع الصباغة وفي الصناعات التي تعمل بالمطاط والمنسوجات والدهانات والطباعة مرتبطا بسرطان المثانة واشتهرت تسميته بالسرطان الصناعي ومنذ ذلك الحين تم حظرهذه المواد في معظم الأماكن.
ومع ذلك، فإن سرطان المثانة قد يستمر في التطور لمدة 25 عاماً دون أن يشكل خطراً على حياتك، ولكن إذا كنت تعتقد أنك تعرضت لأي من هذه الأنواع من المواد الكيميائية، يجب عليك أن تخبر طبيبك.
وعادة ما يتطور سرطان المثانة في بطانة المثانة ويمكن علاجه بنجاح من خلال جراحة بسيطة عن طريق مجرى البول. وبعد العلاج فإن المثانة سوف تحتاج إلى عمليات مراقبة منتظمة للتأكد من السلامة من عودة الخلايا السرطانية، ولكن إذا كان السرطان قد انتشر في عضلة المثانة، فهو هو أكثر خطورة، وهنا قد نضطر إلى استئصال المثانة، والبدء بالعلاج الكيميائي، أو قد نبدأ عدداً من العلاجات في وقت واحد.

سرطان الكلى
سرطان الكلى هو الأنواع السرطانية العشرة الأكثر شيوعاً، وعادة ما يصاب به الذكور بنسبة أعلى من النساء، ويزداد خطر تطوره مع التقدم في السن. وعادة ما تتأثر الكلى فقط بسرطان واحد في إحدى الكليتين ومن النادر أن يحصل في كليهما.
كما إن سرطان الكلى لا يصيب عادة من هو دون سن الأربعين، ولكن هناك شكل غير شائع من سرطان الكلى يسمى ورم ويلمز يمكن أن تؤثر على الأطفال الصغار جدا، وفي كل الأحوال فإن الجراحة هي العلاج الرئيسي لسرطان الكلى.
أسباب سرطان الكلى ليست واضحة، ولكن هناك عدة عوامل معروفة لزيادة فرصك في اجتنابه ومعالجته، بما في ذلك:
• التدخين
• البدانة
• التعرض لبعض المواد مثل الرصاص أو الأسبستوس أو الكادميوم، وكذلك أفران الصهر المستخدمة في صناعات الصلب والفحم، أو التعامل مع مادة التريكلورثيلين وهي منتج ثانوي نفطي يستخدم في الصناعات الهندسية الثقيلة
• الوراثة وعلى الرغم من أن معظم سرطان الكلى ليست وراثياً، ولكن يحصل أحيانا أن إصابة اثنين أو أكثر من أفراد الأسرة به يزيد من احتمال إصابة أعضاء آخرين من نفس العائلة.
• بعض الحالات الطبية، مثل ارتفاع ضغط الدم
• الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى المتقدمة، وخاصة مرضى غسيل الكلى، فإن خطر إصابتهم تتزايد.

كتل الخصية
معظم الكتل في كيس الخصيتين، تكون حميدة وعلى الرغم من أنها يمكن أن تكون مؤلمة، ولكن من غير المرجح أن تكون سرطانية، ومع ذلك، فمن المهم جدا القيام بالفحوص الوقائية عند الطبيب المتخصص.
ومع أن سرطانات الخصية غير شائعة، وأكثر من 90٪ من المرضى الذين يحصلون على العلاج الصحيح والمبكر ينجحون في العلاج.
إن الفحص الوقائي أمر مهم جداً في الكشف المبكر عن السرطان، ويزيد بشكل كبير من احتمالات النجاح في العلاج.

سجل موعداً

ما الذي يجب ان تحضره معك عند زيارة العيادة؟ إذا كانت هذه أول زيارة لك لعيادات نوفوميد فيرجى إحضار صور الفحوص الطبية التي أجريتها في السابق والأدوية التي تتناولها حالياً، وإذا كنت تشك بأنك تعاني من أحد أمراض المسالك البولية فيرجى الحضور بمثانة ممتلئة حتى نتمكن من فحص العينات.

[Total: 1    Average: 5/5]