الشقوق الشرجية

الشق الشرجي هو تمزق للأنسجة الرخوة الداخلية للغشاء المخاطي للمستقيم، مما يسبب ألمًا شديدًا أو نزيفًا أثناء التغوط. الشق الشرجي هو مرض شائع يمكن أن يصيب الأشخاص من جميع الأعمار.

أعراض الشق الشرجي

  • ألم شديد أثناء التغوط.
  • ألم بعد التغوط يمكن أن يستمر لعدة ساعات.
  • وجود دم في البراز.
  • الحكة أو التهيج حول الشرج.
  • شقوق مرئية في الجلد حول الشرج.
  • نتوء صغير على الجلد بالقرب من الشق الشرجي.

أسباب الشق الشرجي

  • إطراح براز صلب أو كبير.
  • الإمساك والإسهال المزمن.
  • التهاب المستقيم الناجم عن مرض كرون، أو مرض التهاب الأمعاء.
  • الولادة.
  • سرطان الشرج والأمراض المنقولة جنسيا.

التشخيص

سيسألك طبيبك عن تاريخك الطبي وقد يقوم بإجراء فحص يدوي بسيط للمستقيم لفحص القناة الشرجية. قد يوصي الطبيب أيضًا بإجراء مزيد من الفحوصات إذا اشتبه بوجود سبب كامن لحدوث الشق الشرجي.

  • التنظير السيني المرن:

يقوم الطبيب بإدخال أنبوب مرن رفيع مزود بكاميرا في الجزء السفلي من القولون. يمكن إجراء هذا الاختبار إذا كان عمرك أقل من 50 عامًا ولم يكن لديك عوامل خطر للإصابة بأمراض الأمعاء أو سرطان القولون.

  • تنظير القولون:

يقوم الطبيب بإدخال أنبوب مرن في المستقيم لفحص القولون بأكمله. قد يتم إجراء تنظير القولون إذا كان عمرك أكثر من 50 عامًا، أو إذا كان لديك عوامل خطر للإصابة بسرطان القولون، أو علامات على حالات أخرى، أو أعراض أخرى مثل ألم البطن أو الإسهال.

  • تنظير الشرج:

يقوم الطبيب بإجراء فحص المستقيم الرقمي أولاً. بعد ذلك، يتم إدخال أنبوب رفيع مشحم يسمى المنظار الشرجي لبضعة سنتيمترات في المستقيم للتحقق من القناة الشرجية بأكملها ويمكن أخذ عينة للاختبار إذا لزم الأمر.

علاج الشقوق الشرجية

العلاج غير الجراحي:

يعتمد العلاج غير الجراحي للشق الشرجي على تغييرات نمط الحياة، مثل اتباع نظام غذائي غني بالألياف، وشرب المزيد من السوائل وممارسة الرياضة. كما قد يوصي الطبيب باستخدام الكريمات والتحاميل التي تحتوي على المنشطات لتخفيف الألم المصاحب للتغوط. يمكن أن تساعد كريمات النتروجليسرين أيضًا في تعزيز عملية الشفاء.

العلاج الجراحي:

في حال كان لديك شق شرجي مزمن لا يمكن علاجه بعلاجات غير جراحية، فقد يوصي طبيبك بإجراء عملية جراحية. يتم إجراء عملية تسمى بضع العضلة العاصرة الداخلية لقطع جزء صغير من عضلة العضلة العاصرة الشرجية لتقليل التشنج والألم والسماح للشق الشرجي بالشفاء.

الوقاية من الشقوق الشرجية

على الرغم من أنه لا يمكن منع الإصابة بالشق الشرجي دائماً، إلا أنه يمكنك تقليل مخاطره باتخاذ التدابير الوقائية التالية:

  • حافظ على منطقة الشرج جافة ونظيفة طوال الوقت.
  • خذ حمامات دافئة لإرخاء العضلات الشرجية وتخفيف تهيج.
  • تجنب تناول الأطعمة التي يصعب هضمها مثل الفشار ورقائق البطاطس.
  • اشرب الكثير من السوائل.
  • لا تحبس الغائط لفترة طويلة، اذهب إلى الحمام إذا كنت تشعر بالحاجة إلى التغوط.
  • عالج أي مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل الإسهال المزمن أو الإمساك.

خدماتنا تشمل:

طب الشرج والمستقيم

اطلب موعداً