رعاية حديثي الولادة والرضع

يعد حديثوا الولادة الأكثرعرضة للإصابة بالعدوى والأمراض لذا هم بحاجة لعناية خاصة تضع حجر الأساس نحو حياة صحية

يولد بعض الأطفال قبل الأوان مما تستدعي حالتهم تدخل طبي مكثف أو مراقبة دقيقة أثناء مراحل النمو بينما قد يعاني بعض الرضع من المضاعفات رغم اكتمال نموه. تشتمل فحوصات حديثو الولادة على سبيل المثال لا الحصر:

  • قياس الوزن والطول ومحيط الرأس
  • فحص حرارة الجسم
  • قياس التنفس ومعدل دقات القلب
  • مراقبة النشاط الحركي
  • تنظيف الحب السري
  • الحصول على التطعيمات الضرورية عند موافقة الأهل

التطعيم للأطفال الرضع

يعد الأطفال الرضع معرضون بشكل خاص لإلتقاط العدوى،  لذا من الضروي اتخاذ إجراءات وقائية من خلال التحصين لتحول دون إصابتهم بالأمراض الخطيرة.

يقود الأطفال في دولة الإمارات العربية المتحدة حياة صحية ويتمتع ذويهم بالطمأنية وراحة البال  نظراً لتوافر التطعميات التي تقلص فرص حدوث الأمراض الخطيرة والتي تهدد صحة الإنسان. تعد التطعيمات إجراء وقائي آمن وفعال يحمي الأطفال من الإصابة من الأمراض المعدية والخطيرة . حيث يعمل على تحفيز جهاز مناعة الطفل من خلال محاكاة الجسم الغريب الذي يدخل إلى الجسم فينتج أجسام مضادة للمحاربة ضد العدوى والأمراض بفعالية عالية، حتى إذا تعرض الطفل لهذا النوع من الإصابات يعمل جهاز المناعة على انتاج أجسام مضادة نحارب العدوى وتحول دون الإصابة بالأمراض

تحصين طفلك ضد الأمراض

فيما يلي قائمة بالأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقاح

الخناق

الخناق : يوفر لقاح السعال الديكي الحماية اللازمة ضد الدفتيريا أو كما يعرف بالخناق . يسبب المرض التهاب في الحلق وغشاء ملتصق (غشاء كاذب) على اللوزتين والبلعوم وتجويف الأنف مما يجعل التنفس أو البلع صعبًا على الأطفال.

المستدمية النزلية

يلحق هذا المرض أضرارًا بالغة بدماغ الطفل وسمعه.

التهاب الكبد A و B

يعتبر التهاب الكبد مرضًا ينتقل عن طريق تلامس الدم وسوائل الجسم والأغذية والمياه الملوثة. يمكن أن يصاب الأطفال بهذه العدوى عن طريق الأم لذلك يجب على الآباء التأكد من حصول أطفالهم على لقاحات التهاب الكبد لتعزيز كفاءة جهاز المناعة لديهم.

الحصبة

يحوول هذا النوع من اللقاح دون إصابة الرضيع بمرض الحصبة المعدي.

النكاف

هذا مرض معدي بدون علاج فعال. يسبب  هذا النوع من الأمراض انتفاخاً وآلماُ في الغدد اللعلابية، فضلاً عن الحمى وآلام الرأس والعضلات والتعب.

مرض المكورات الرئوية

من المهم حماية طفلك من مرض المكورات الرئوية ، لأنه لا يسبب التهاب الأذن والتهابات الجيوب الأنفية والالتهاب الرئوي فحسب، بل قد يؤدي أيضًا إلى التهاب السحايا.

شلل الأطفال

عدوى قد تكون مميتة، يمكن أن يؤثر شلل الأطفال على المخ والحبل الشوكي ويتسبب بالشلل.

الكزاز

وتتمثل أكثر الأعراض شيوعًا بتصلب العضلات ، وقد تعرض حياة الطفل للخطر.

فيروس العجلي

قد يؤدي إلى إصابة الطفل بجفاف شديد عن طريق التسبب في الإسهال المائي والقيء والحمى وآلام في البطن.

جدري الماء

يؤدي جدري الماء إلى ظهور طفح جلدي وبثور مصحوبة بحمى شديدة ويمكن أن يهدد حياة الأطفال المصابين بضعف في جهاز المناعة.

[Total: 0    Average: 0/5]
حقوق الطبع والنشر 2018 محفوظة لمراكز نوفوميد، جميع الحقوق محفوظة.