حجز موعد
  • MM slash DD slash YYYY

علاج الوذمة الوعائية في دبي والعين

لمحة عامة

الوذمة الوعائية هي حالة تنتفخ فيها الطبقات العميقة من الجلد بشكل مفاجئ ومؤقت وتحدث عادة بسبب رد فعل تحسسي عندما يخطئ جسمك في التعرف على مادة غير ضارة، مثل طعام معين، على أنها ضارة. قد تترافق هذه الحالة بظهور الشرى (تقرحات حمراء بارزة ومثيرة للحكة) أو بدونه ويمكن أن تؤثر على أي جزء من الجسم، مثل العينين والشفتين والأعضاء التناسلية والأمعاء.

تكون معظم حالات الوذمة الوعائية غير ضارة وتزول بسرعة من تلقاء نفسها دون علاج. ومع ذلك يمكن أن تكون بعض الحالات مهددة للحياة وخاصة إذا كان تورم اللسان أو الحلق يقيد مجرى الهواء.

ما هي أنواع وأسباب الوذمة الوعائية؟

1- الوذمة الوعائية التحسسية: وتحدث عندما يكون رد فعلك التحسسي ناتجًا عن أطعمة مثل الأسماك والفول السوداني والبيض والحليب أو عوامل أخرى تشمل حبوب اللقاح ووبر الحيوانات ولدغات الحشرات واللاتكس.

2- الوذمة الوعائية الناتجة عن الأدوية: وتحدث نتيجة تناول بعض أنواع الأدوية مثل البنسلين والأسبرين والأيبوبروفين وأدوية ضغط الدم.

3- الوذمة الوعائية الوراثية (إذا كانت الوذمة الوعائية سارية في عائلتك): عندما لا ينتج جسمك ما يكفي من مثبط C1 استريز (بروتين الدم)، مما يسمح للدم بالتسرب إلى الأنسجة الأخرى ويسبب الوذمة.

4- الوذمة الوعائية مجهولة السبب: عندما يكون سبب رد الفعل التحسسي غير معروف. تشمل الأسباب المحتملة القلق أو التوتر أو العدوى أو ارتفاع درجة الحرارة.

ما هي أعراض الوذمة الوعائية؟

  • تورم الوجه والذراعين واليدين أو القدمين
  • مشاكل في التنفس
  • مشاكل في الجهاز الهضمي (مثل الإسهال أو الإقياء)
  • الدوار أو الإغماء
  • احمرار أو طفح جلدي

كيف يتم تشخيص الوذمة الوعائية؟

أثناء الاستشارة، سيراجع أخصائي الحساسية تاريخك الطبي والعائلي ويسألك عن أعراضك ويُجري فحصًا بدنيًا للمناطق المتورمة من جسمك ومجاري الهواء لتحديد شدة حالتك ونوعها وسببها.

قد يطلب الطبيب إجراء اختبارات الدم أو اختبار وخز الجلد الذي يتضمن خدش الجلد ووضع كمية صغيرة من مادة الحساسية المشتبه بها للحصول على المزيد من المعلومات حول حالتك.

كيف يتم علاج الوذمة الوعائية؟

إذا لم تختفي الوذمة الوعائية من تلقاء نفسها بعد بضعة أيام، فسيختار الطبيب العلاج الأنسب اعتمادًا على سبب حالتك. يعد تجنب المحفزات المعروفة هو أفضل خيار علاجي لتقليل فرص الإصابة بالوذمة الوعائية، ولكن تتوفر العديد من الأدوية لتخفيف الأعراض الشديدة، بما في ذلك:

– مضادات الهيستامين والكورتيكوستيرويدات الفموية للمساعدة في تخفيف التورم والالتهاب وأعراض الحساسية الأخرى.

– الأدوية المثبطة للمناعة للمساعدة في كبح رد فعل جهاز المناعة المفرط.

– أدوية التحكم في بروتين الدم إذا كنت تعاني من وذمة وعائية وراثية.

– إذا كنت تعاني من وذمة وعائية ناتجة عن أدوية، سيصف لك الطبيب بديلاً أنسب لما تتناوله.

احجز موعدك في نوفومد اليوم!

إذا كنت تعاني من أعراض الوذمة الوعائية، فحدد موعدًا اليوم مع أحد خبراء الحساسية لدينا في دبي أو العين من خلال الاتصال على الرقم المجاني 8006686 أو النقر على أيقونة الدردشة المباشرة أسفل الشاشة.

احجز موعدك اليوم مع نوفومد
يرجى تعبئة المعلومات المطلوبة في الحقول أدناه وسنتواصل معك في أقرب وقت ممكن لتأكيد موعدك
    • MM slash DD slash YYYY