الحساسية الغذائية
أحجز موعد
  • MM slash DD slash YYYY

من الضروري التمييز بين عدم تحمل الطعام وبين الحساسية الغذائية فغالباً ما يشكل هذان المصطلحان إلتباساً كبيراً في ذهون الناس إذ أنهما متشابهان إلى حد ما. ينتج عن الحساسية الغذائية رد فعل من الجهاز المناعي وقد  تكون أعراض الحساسية الغذائية شديدة الخطورة أو قد تعرض حياة المصابين للخطر، أما عدم تحمل الطعام فإنه عادة لا يتجاوز رد فعل خفيف يتعلق بالهضم، وتظهر أعراض الحساسية الغذائية بشكل كبير على الأطفال الرضع فيما تظهر بشكل أقل لدى البالغين، ولكنها يمكن أن تظهر في أي سن.
يمكن أن تظهر أعراض الحساسية الغذائية تجاه طعام كنت تتناوله لسنوات عديدة وعادة ما يتماثل الأطفال للشفاء من الحساسية الغذائية إزاء البيض والحليب وفول الصويا والقمح.
في حين أن أي طعام يمكن أن يحرض الحساسية الغذائية، فإنه يعتقد أن الأنواع الثمانية من المواد الغذائية التي تمثل حوالي 90٪ من جميع أشكال الحساسية الغذائية في الولايات المتحدة تتمثل في البيض والحليب والفول السوداني والجوز الذي يأتي من الشجر وفول الصويا والمحار والقمح والأسماك.
هذه الأطعمة وأي مكون يحتوي على البروتين المستمد منها يتم تصنيفها عادة على أنها الأطعمة الرئيسية المسببة للحساسية الغذائية.

علاج الحساسية الغذائية
إن اختبار الحساسية الغذائية وتجنب مسبباتها هو الحل الأنسب لتفادي حدوثها.
هناك بعض الاختبارات الرائدة التي يمكن أن تساعد بشكل جيد في علاج الحساسية الغذائية وكذلك الضمادات اللاصقة  والجرعات الفموية التي أصبحت أكثر الأساليب العلاجية اعتماداً لتخفيف أثر الحساسية الغذائية.
إن أخصائيينا في عيادة نوفومد للحساسية  مستعدون لتقديم المشورة حول أفضل العلاجات للمساعدة في تخفيف أعراض الحساسية الغذائية وأضرارها.

أنواع الحساسية الغذائية
حساسية البيض
حساسية الشوكولا
حساسية الأسماك
حساسية الحليب

البيض واحد من الأطعمة الأكثر شيوعاً في التسبب بالحساسية، وأفضل طريقة لعلاج حساسية البيض هو تجنب تناوله في المقام الأول.
وهذا يعني أن على الأفراد الذين يعانون من الحساسية تجاه البيض التحري بشكل دائم عن المحتويات الغذائية للأطعمة بدقة متناهية ، ويجب عليهم إعلام الموظفين في المطاعم والفنادق على مكونات الأطعمة التي تسبب لهم الحساسية.
تسبب المنتجات المشتقة من البيض رد فعل تحسسي إذ أنها مدرجة في محتويات الكثير من الأطعمة  ويجب الحذر من المواد الغذائية التي تحتوي على مشتقات البيض كالمستحلب والأطعمة المغطاة ببياض البيض.

حتى الخبز والمعجنات وغيرها من السلع المخبوزة يمكن أن تحوي على مكونات البيض بنحو غير متوقع فبعض الطهاة يقومون بدهن الأطعمة عادة بطبقة من بياض البيض.
كذلك ينبغي على الأشخاص المصابين بحساسية البيض أن يمتنعوا عن تناول الأطعمة المقلية التي يمكن أن يكون مغطاة بطبقة بياض البيض.
لحسن الحظ يمكن للأشخاص المصابين بالحساسية الغذائية تناول الدجاج دون أن يشكل خطراً عليهم، كما يمكنهم أكل  بيض الطيور الأخرى كالبط مثلاً حيث لا توجد في بيض البط المكونات المسببة للحساسية .

حساسية الشوكولا
يشكو كثير من الناس من أعراض هذه الحساسية، مثل الحكة والشري والصداع النصفي وحرقة المعدة والتشنجات والتورم والسعال بعد تناول الشوكولاته.
لا تعتبر حساسية الشوكولاته شائعة، ولكن بما أنها تحوي على ثماني أنواع من محرضات الحساسية فإن التفاعل التحسسي تجاهها أمر شائع. في أسوأ الحالات، يمكن للشخص أن يواجه رد فعل تحسسي شديد الخطورة ويعرف بصدمة الحساسية.
وقد يكون التفاعل التحسسي للشوكولاتة ناجم عن عدم تحمل الطعام

يعتبر عدم تحمل الطعام  رد فعل من الجهاز الهضمي وليس من جهاز المناعة.
أي أن جسمك  يتفاعل مع عنصر أو مادة كيميائية في الشوكولاته، بدلا من البروتين.
تشمل المواد الكيميائية المستخدمة في الشوكولاته المستحلبات والمنكهات والصويا والكافيين وكذلك مواد (ليسيثي وتيرامين و فينيثيلامين وثيوبرومين)

الحساسية إزاء الأسماك هي واحدة من الحساسية الغذائية الأكثر شيوعا، وخاصة بين البالغين. السمك هو مكون مشترك ويمكن العثور عليه في الأطعمة المصنعة بشكل مسحوق.  إذا كان لدى الشخص رد فعل تحسسي على نوع واحد من الأسماك فإن من المحتمل أن تكون لديه حساسية لنوع آخر على الأقل.  ومع ذلك، تشير البحوث إلى أنه حتى إذا كنت تعاني من هذا النوع من الحساسية فإنه بإمكانك تناول بعض أنواع الأسماك بشكل آمن.

يجدر ببعض الناس  تجنب أكل السمك بكافة أنواعه حفاظاً على صحتهم.

غالبا ما تحتوي الأطعمة المصنعة على بروتينات من الحليب وهذا ما يمكن أن يسبب رد فعل تحسسي لمن يعانون من الحساسية اتجاه الحليب.

ومع أن إدراج هذه المكونات في الأطعمة المصنّعة يكون واضحاً ومحدداً، ولكنك أحيانا سوف تجد أنواعاً من البروتينات لم تكن تتوقعها.
لذا تحتاج إلى أن تكون دقيقاً عند التحقّق من العناصر الغذائية، وعليك أن تخبر الموظفين في الفنادق والمطاعم حول الحساسية التي تعاني منها.
وليس بالضرورة أن تكون الأطعمة المسماة نباتية آمنة، فهناك بعض أنواع الجبن النباتية تحتوي على بروتين الحليب.

إذا كان طفلك هو الذي يعاني حساسية الحليب، فإن عليك أن تستعمل الحليب غير المسبب للحساسية مثل الجبن النباتي، ولكن إذا لم يفلح ذلك في خفض الحساسية فحاول العثور على حلامة بروتينية.

حساسية الفول السوداني
حساسية المحار
حساسية فول الصويا
حساسية الجوز
حساسية القمح والغلوتين

يعتبر الفول السوداني من البقوليات وليس من المكسرات وبالتالي فإن حساسية الفول السوداني تختلف عن حساسية الجوز.

إذ أن حساسية الأولى غالباً ما تكون شائعة وهي الأكثر حدة على الإطلاق في أعراضها.
التعرض لمسببات حساسية الفول السوداني يمكن أن يؤدي إلى صدمة حساسية، والتي من المحتمل أن تسبّب الوفاة في بعض الأحيان.
بالإضافة إلى تجنب الفول السوداني والمنتجات التي تحتوي على هذه البروتينات، يجب على المرضى أيضا تجنب زيت الفول السوداني.

وهناك أيضا احتمال كبير من التفاعل المتبادل بين الترمس أو الفاصوليا والفول السوداني.

وبالإضافة إلى ذلك، هناك بعض المؤشرات على وجود علاقة تفاعلية متصالبة بين المكسرات والفول السوداني، لذلك فإن الذين يعانون من حساسية الفول السوداني عليهم توخي المزيد من الحذر.

حساسية المحار هي واحدة من أخطر أنواع الحساسية. حيث يعاني البعض من رد فعل تحسسي فقط من استنشاق الأبخرة أثناء طهيها، أو من التعامل مع الأسماك أو المحار.
أيضا، إذا كانت لديك حساسية من أي نوع من المحار أو القشريات السمكية فعليك أن تتجنب كلاً منهما.

ونظراً لأن المحار يختلف عن الأسماك، فإن الذي يعاني من الحساسية إزاء نوع معين من السمك، ليس عليه بالضرورة أن يظهر تفاعلاً تحسسياً تجاه نوع آخر.

إضافة إلى ذلك فإن عليك قراءة ملصقات المنتجات الغذائية بعناية، وفي مطاعم المأكولات البحرية يتعين الانتباه من احتكاك بعض أنواع الطعام بالمحار.

في معظم الحالات تقتصر أعراض حساسية فول الصويا على التسبب بالانزعاج من دون ان تشكّل خطراً على الصحة، وهذا أمر إيجابيّ إذ يصعب تجنب الصويا كونها عنصراً غذائياً غير مرئي. يمكن أن تتوفر الصويا في أشكال كثيرة بما في ذلك الدقيق وفول الصويا الكامل والزيت.
كما أنه يستخدم في إنتاج الغذاء حيث نجده في حشو البروتين في المستحلب والمواد المضافة. ونظراً لاحتواء الصويا على نسبة عالية من البروتين فإنه يستخدم كبديل في وجبة غذائية ويضاف الى مسحوق البروتين والمنتجات النباتية. وكان يعتقد أن فول الصويا وصويا الليسيثين من المواد الآمنة التي يمكن استهلاكها من قبل الأشخاص الذين يعانون من حساسية إزاء الصويا، إلا أنه بات معروفاً أن بروتين الصويا موجود في هذه المنتجات.

هناك مؤشرات على أنه يمكن أن يتم التفاعل بين فول الصويا وبعض البقوليات الأخرى، على الرغم من أن هذا نادرا ما يكون له أعراض ظاهرة.

ومع ذلك فإذا كانت لديك حساسية من نوع واحد من البقوليات، فليس هناك حاجة أن تقصي كل أنواع البقوليات من نظامك الغذائي.

إذا كان لديك حساسية الفول السوداني فإنه لا يعني بالضرورة أن لديك حساسية الجوز. يعتبر الجوز من المكسرات الحقيقية، بخلاف نبتة الفول السوداني التي هي في الواقع من البقوليات.
ومع ذلك، فإنه ضمن عائلة المكسرات غالبا ما يكون هناك علاقة تعرف بالتفاعلية المتصالبة، وهذا يعني أنه إذا كان لديك حساسية من نوع واحد من المكسرات، قد تضطر إلى تجنب جميع أنواع المكسرات.
وبالإضافة إلى ذلك، إذا كان لديك حساسية من الجوز، فقد تحتاج أيضا إلى تجنب منتجات الفول السوداني. في مراكز نوفومد للحساسية والربو يقوم أطباء الحساسية لدينا بمساعدتك على تحديد الأطعمة الآمنة لك وذلك بعد إجراء الاختبارات المناسبة لك.

الغلوتين (مركب بروتيني عبارة عن خليط من مادتي الغلوتنين والغليادين، وهي تشكل 80 % من البروتين المحتوى في بذرة القمح).
يحتوي القمح على مجموعة متنوعة من البروتينات التي تسبب حساسية الحبوب، بروتينات القمح التي يمكن أن تسبب الحساسية تشمل الغلوبيولين، الغلوتينين، الألبومين والغليادين (globulins, glutenins, albumins and gliadins)
في حين أنه لا وجود لحساسية الغلوتين، ولكن يوجد ما يمكن تسميته عدم تحمل الغلوتين.
ويعتبر مرض الاضطرابات الهضمية على سبيل المثال حالة طبية تنطوي على عدم تحمل الغلوتين.
الغلوتين موجود في الأطعمة القائمة على القمح ويضاف كذلك للأطعمة التي تقوم على الحبوب الأخرى، ولذلك قد يحتاج الذين يعانون من حساسية القمح إلى تجنب المنتجات التي تحتوي على أي دقيق من الحبوب، حيث قد يكون الغلوتين موجودا.
لحسن الحظ هنالك العديد من الأطعمة المصممة للأشخاص الذين يعانون من حساسية الغلوتين.

تعتبر الحنطة السوداء بديلاً آمناً لمنتجات القمح وكذلك المنتجات المصنوعة من الشوفان أو الذرة. وبالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون الذرة والشعير والأرز والشيلم بدائل آمنة، ولكن سيكون هناك بعض التفاعلات المعروفة البسيطة.

يعمل أطباؤنا المتخصصون بعلاج الحساسية على تحديد نوع الحساسية لديك وإذا ما كنت تعاني من حساسية القمح أو عدم تحمل الطعام، وسوف يعملون على تحديد أفضل أنواع العلاج لحالتك الصحية.

أطبائنا
اطلب موعداً
    • MM slash DD slash YYYY