ما هي أسباب ظهور أوردة الوجه؟

الشعيرات الدموية هي أصغر أنواع الأوعية الدموية، والتي يمكن التخلص من مظهرها إلى الأبد باستخدام العلاج المناسب ومنعها من الاستمرار في الظهور على الجلد في المستقبل. يمكن أن تحدث الأوعية الدموية المتكسرة لأي شخص في أي عمر، بما في ذلك الأطفال. يختلف عامل الخطر المسبب لهذه الحالة من شخص لآخر، وفي حين أن كل حالة فريدة من نوعها إلا أن هناك عدة أسباب تؤدي لظهور أوردة الوجه وتشمل:

  • العد الوردي
  • الحمل
  • العوامل الوراثية
  • التغيرات في الطقس
  • التغيرات في الضغط
  • التعرض لأشعة الشمس
  • تنظيف الأنف بقوة أو العطس
  • الإصابات
  • تعاطي الكحول
  • التفاقمات البيئية
  • الأمراض الالتهابية (ندبات حب الشباب).
  • الاختلالات الهرمونية
  • الشيخوخة

خيارات علاج أوردة الوجه

نقدم في نوفومد مجموعة من خيارات العلاج المتاحة. عادةً يمكن للطبيب تشخيص أوردة الوجه عن طريق إجراء فحص بصري وبعد الفحص يقرر الطبيب أنسب طريقة للعلاج. العلاجات الشائعة لأوردة الوجه هي كما يلي:

  • العلاج بالتصليب

هو علاج طفيف التوغل يستخدم حقن عوامل التصلب للتخلص بسرعة من الشعيرات الدموية والأوردة العنكبوتية.

 

  • ليزر IPL Photofacial (العلاج بالنبضات الضوئية المكثفة)

يستخدم هذا العلاج أضواء خاصة لاختراق الطبقات العميقة من الجلد (الأدمة) دون الإضرار بالطبقة العليا من الجلد (البشرة). قد تكون هناك حاجة لعدة جلسات من ليزر IPL Photofacial لعلاج أوردة الوجه.

فوائد علاج أوردة الوجه

الشعيرات الدموية المتكسرة في الوجه لا تتلاشى بشكل طبيعي ولا تلتئم. تتطلب أوردة الوجه العلاج حتى تتعافى وتتلاشى بمرور الوقت. سيحدد الطبيب الخيار العلاجي الأفضل بعد الفحص حيث أن العلاج مخصص حسب المتطلبات الفردية لكل مريض. تتضمن بعض فوائد هذا العلاج ما يلي:

  • تجديد أنسجة الجلد
  • تلاشي الاحمرار
  • محاربة علامات الشيخوخة
  • إزالة الشعيرات الدموية المتكسرة
  • إعادة التناسق للون البشرة