إحجز موعدا
  • MM slash DD slash YYYY

جراحة ربط المعدة (حزام المعدة القابل للتعديل)

خسارة الوزن الزائد والتمتع بقوام رشيق ولياقة بدنية عالية هو مسعى العديد من الأشخاص الذين يعانون من البدانة، لذا يلجؤون إلى عمليات علاج البدانة، لتحقيق هدفهم. ومن بين هذه الجراحات، تبرز عملية ربط المعدة التي تساعد على الحد من كمية الطعام المتناولة وبالتالي خسارة الوزن الزائد. فما هي جراحة ربط المعدة؟ وكيف يتمّ إجراؤها؟ وما هي أبرز فوائدها؟

توفّر مراكز نوفومد في دبي عيادة متخصّصة لإجراء جراحة ربط المعدة بالمنظار، بهدف مساعدة المرضى على التمتع بنمط حياة أكثر صحة.

ما هي جراحة ربط المعدة؟

كما يشير اسمها، فإن جراحة ربط المعدة تقوم على وضع حزام حول المعدة لتكتسب شكل ساعة رملية. بهذه الطريقة يتم تقييد قدرة المعدة وسعتها، فيتشكّل كيس صغير في الأعلى، وجيب كبير في الأسفل. تساعد هذه الجراحة المرضى على تناول وجبات محدودة وكميات قليلة من الطعام، مع شعور سريع بالشبع، ما يساهم في حرق الدهون المخزنة وخسارة الكيلوغرامات الزائدة.

من هم الأشخاص المؤهلون لجراحة ربط المعدة؟

تتطلب هذه الجراحة شروط محدّدة يجب ان يستوفيها الأشخاص الراغبون بإجرائها. ومن بين هذه الشروط:

– أن يكون المريض قد بلغ الثامنة عشرة من عمره أو اكبر

– أن تتراوح نسبة البدانة لديه بين متوسطة وحادة

– استعداد المريض للالتزام بالتغييرات والإرشادات التي تفرضها الجراحة

– عدم المعاناة من أي مشاكل في الجهاز الهضمي تعيق الجراحة مثل مرض كرون أو القرحة أو التهاب المريء أو ندبات في المعدة

– عدم المعاناة من مشاكل صحية مثل تمدّد الأوعية الدموية الصغيرة أو دوالي المريء أو توسّع الأوردة أو أمراض الكبد أو الكلى أو البنكرياس

– أن لا يكون المريض خاضعاً لعلاج الستيرويد لمدة طويلة

 

كيف يتم إجراء جراحة ربط المعدة؟

يقوم جراح السمنة بإجراء هذه العملية بواسطة المنظار حيث يستخدم حلقة من السيليكون حول الجزء العلوي من المعدة، ما يؤدي إلى تقييده واكتسابه شكل ساعة رملية للحد من التدفق السريع للطعام. يمكن ضبط قطر الحلقة عن طريق حقن سائل فيه من خلال الجلد. كما أن الرباط يكون قابلاً للتعديل عند الحاجة، ويتطلّب مراجعة طبية دورية للتأكد من ثباته. ويتمّ تعديله بواسطة زر صغير مثبت بواسطة انبوب صغير ورفيع عند أحد جانبيّ الرباط، وبين الطبقة الجلدية والدهون. غالباً ما يكون تعديل الرباط خالياً من الألم، وتختلف درجة تعديله تبعاً لكل حالة.

قد ينتج عن هذه الجراحة فقدان للوزن بوتيرة بطيئة نوعاً ما مقارنة بعمليات قص المعدة او تحويل المسار حيث يتم فقدان 40-50 ٪ من الوزن الزائد. ويعود السبب في ذلك، إلى ان الرباط يقوم بتضييق الممر من الكيس العلوي إلى الجيب السفلي للمعدة، فتصبح عملية مرور الطعام بطيئة أكثر من المعتاد. وهذا ما يمنح المرضى شعوراً سريعاً بالشبع.

تتطلّب عملية ربط المعدة حوالى الساعة الواحدة لتطبيقها، ويحتاج المريض إلى البقاء في المستشفى ليلة واحدة للتأكد من سلامته قبل الخروج إلى منزله.

 

ما الذي يجب القيام به بعد جراحة ربط المعدة؟

بعد جراحة المعدة يحتاج المريض إلى الراحة والى الالتزام ببعض الإرشادات الطبية الضرورية، مثل:

– اتباع نظام غذائي خاص يساعد المريض على الحصول على الغذاء المناسب لحالته. ويمكنكم استشارة اختصاصيي التغذية في مراكز نوفوميد لمساعدتكم على تحديد النظام الغذائي الملائم لكم

– الحصول على الدعم النفسي المستمر سواء من أفراد العائلة أو الأصدقاء أو حتى من الأطباء المتخصصين في الطب النفسي، ويمكنكم استشارتهم في مراكز نوفوميد لتوفير الدعم اللازم لكم

– مراقبة الوزن بانتظام للتأكد من نجاح العملية والحصول على النتائج المرجوة

– المراجعة الدورية للطبيب الذي أجرى الجراحة للتأكد من ثبات الرباط أو في حال الحاجة لتعديله

– ممارسة الرياضة بانتظام للتمتع بلياقة بدنية عالية ويفضّل مراجعة مدرّب متخصص لمساعدتكم على تحديد أنواع الرياضة الملائمة، مع استشارة الطبيب المتابع لتحديد الوقت المناسب للبدء بممارسة الرياضة.

 

ما هي فوائد جراحة ربط المعدة؟

تتعدّد فوائد عملية ربط المعدة وأبرزها:

– لا تتطلّب هذه الجراحة إجراء شقوق كبيرة في البطن كونها تتم بواسطة المنظار

– لا تغيّر شكل المعدة بشكل نهائي وهي قابلة للعكس او التعديل حيث يمكن للمعدة أن تستعيد شكلها الطبيعي

– لا تشمل تغييراً في مسار الأمعاء أو قصّ للمعدة

– نسبة آثارها الجانبية منخفضة مقارنة بالعمليات الجراحية الأخرى

 

سلبيات وإيجابيات جراحة ربط المعدة

كما لكل عملية جراحية سلبياتها وإيجابياتها، كذلك جراحة ربط المعدة، ومن بين أبرز سلبياتها أن خسارة الوزن تكون أبطأ من الجراحات الأخرى لإنقاص الوزن. كما أن رباط المعدة يتطلّب مراجعة مستمرّة للطبيب، على خلاف العمليات الأخرى التي تكون فيها المراجعات محدودة.

أما في ما يخص إيجابيات هذه الجراحة، فإن أبرز ما يميّزها هي القدرة على تعديلها أو عكسها، حيث يكفي أن يزيل الطبيب الرباط الموضوع حول المعدة لتستعيد شكلها الطبيعي. وهذا ما لا يمكن تحقيقه في الجراحات الأخرى التي تقوم على قصّ العدة أو تكميمها أو تغيير مسار الطعام.

كما أن جراحة ربط المعدة لا تعيق امتصاص الجسم للعناصر الغذائية التي يحصل عليها من الطعام،  وبالتالي من غير المحتمل أن تؤدي إلى نقص في الفيتامينات في وقت لاحق.

ويجب التنبّه إلى أن الإفراط في تناول الطعام بعد عملية ربط المعدة يمكن أن يؤدي إلى انعكاسات سلبية على صحة المريض. فيمكن للرباط أن ينزلق وان يؤدي إلى فشل الجراحة في تحقيق هدف المريض في خسارة الوزن. بالإضافة الى الشعور بالغثيان والتقيؤ على الدوام.

 

نحرص في مراكز نوفومد على توفير أفضل الأطباء المتخصصين الذين يضعون في تصرّفكم خبراتهم الطويلة لضمان أفضل النتائج لكم. يمكنكم استشارتهم للحصول على المعلومات كافة حول عملية ربط المعدة. كما تحرص نوفوميد على تجهيز عياداتها بأحدث التقنيات والمعدات الطبية لضمان الجراحات الآمنة والناجحة للمرضى.