حجز موعد
  • MM slash DD slash YYYY

علاج قصور القلب الاحتقاني في دبي

لمحة عامة

قصور القلب الاحتقاني هو حالة مزمنة تتمثل بضعف تدفق الدم عبر القلب بسبب احتقان الأوردة أو ضعف جدران العضلات مما يؤدي إلى تراكم السوائل والدم في الرئتين وضيق التنفس والدوخة والإرهاق.

يعد مرض الشريان التاجي وارتفاع ضغط الدم والسكري من الأسباب الشائعة لفشل القلب والذي يمكن أن يتفاقم بمرور الوقت، لذا فإن العلاج ضروري للمساعدة في إدارة الأعراض. يشمل العلاج معالجة السبب الكامن وراء قصور القلب والأدوية وتغييرات نمط الحياة.

ما هي أعراض قصور القلب الاحتقاني؟

قد يكون لديك واحد أو أكثر من أعراض قصور القلب أو قد لا تظهر لديك أي أعراض. يمكن أن تتراوح أعراض قصور القلب من المعتدلة إلى الشديدة، وقد تأتي وتذهب من وقت لآخر.

تشمل الأعراض:

  • تورم الكاحلين والساقين والبطن
  • الغثيان وفقدان الشهية
  • الضعف والإرهاق
  • زيادة الوزن بسرعة
  • السعال المستمر أو الأزيز
  • الدوخة أو الارتباك
  • تسارع أو عدم انتظام ضربات القلب

ما هي أسباب قصور القلب الاحتقاني؟

النوعان الأكثر شيوعًا من قصور القلب الاحتقاني هما قصور القلب “الانبساطي” و “الانقباضي”. يحدث قصور القلب الانبساطي عندما يكون هناك خلل في مرحلة الاسترخاء لدورة القلب. قد لا يكون فشل القلب الانبساطي واضحًا في مراحله المبكرة وتتفاقم الأعراض مع تقدم المرض.

عندما يمتلئ القلب بالدم بعد الانقباض، يبدأ في الاسترخاء مرة أخرى بحيث يدخل المزيد من الدم إلى البطينين. عندما لا تتم هذه العملية بصورة مناسبة، لا تمتلئ حجرات القلب بالدم بشكل كامل ثم تصبح هذه الحجرات غير الممتلئة مشدودة ومتضخمة. إذا تُركت هذه الحالة دون علاج فقد تؤدي في نهاية المطاف إلى تضخم الأذين الأيسر والبطين الأيسر وفشلهما. أما فشل القلب الانقباضي فهو عندما لا يتمكن القلب من ضخ كمية كافية من الدم إلى الشرايين ويحدث عندما لا تعمل عضلات القلب بشكل صحيح. هناك العديد من الأسباب التي تجعل عضلات القلب تضعف أو تنهار.

يمكن أن تؤدي العديد من الحالات التي تضر أو ​​تضعف عضلة القلب إلى قصور القلب الاحتقاني، بما في ذلك:

  • مرض الشريان التاجي: يؤثر هذا المرض على الشرايين التي تنقل الدم والأكسجين إلى القلب، مما يؤدي إلى انخفاض تدفق الدم إلى عضلة القلب وحرمان القلب من تلقي كمية كافية من الدم والأكسجين والعناصر الغذائية.
  • النوبات القلبية: تحدث النوبة القلبية عند حدوث انسداد في الشريان التاجي، مما يؤدي إلى قطع إمداد الدم إلى عضلة القلب. عندما تحدث نوبة قلبية، تتضرر عضلة القلب، مما يؤدي تشكل نسيج متندب يؤثر على عمل العضلة.
  • ارتفاع ضغط الدم: يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى جعل القلب يعمل بجهد أكبر من المعتاد لضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم مما يتسبب في ضعف عضلة القلب أو تصلبها بحيث لا تتمكن من ضخ الدم بفعالية مع مرور الوقت.
  • خلل في صمامات القلب: تضطر صمامات القلب، التي تحافظ على تدفق الدم في الاتجاه الصحيح، إلى العمل بجهد أكبر عندما يتضرر أحد الصمامات، مما يضعف القلب بمرور الوقت.
  • عيوب القلب الخلقية: إذا لم ينمو قلبك وصماماته بشكل صحيح، فستضطر الأجزاء السليمة من قلبك إلى العمل بجهد أكبر لضخ الدم، مما قد يؤدي إلى فشل القلب.
  • تلف عضلة القلب: يمكن أن يحدث تلف عضلة القلب بسبب عوامل مختلفة، بما في ذلك بعض الاضطرابات والالتهابات وفرط استهلاك الكحول وأدوية العلاج الكيميائي.
  • الأمراض المزمنة: يمكن لاضطرابات مثل مرض السكري وفيروس نقص المناعة البشرية أن تسبب ضغطًا كبيرًا على القلب وتؤدي في النهاية إلى قصور القلب المزمن.

كيف يتم تشخيص قصور القلب الاحتقاني؟

أثناء الاستشارة، سيراجع طبيب القلب تاريخك الطبي والعائلي ويسألك عن أعراضك ويُجري فحصًا بدنيًا، كما قد يطلب عدة اختبارات للكشف عن سبب وشدة حالتك وتحديد خطة العلاج المناسبة. قد تشمل هذه الاختبارات ما يلي:

  • تصوير الصدر بالأشعة السينية لمعرفة ما إذا كان القلب متضخمًا أو إذا كان هناك تلف في الرئة.
  • اختبارات الدم لتقييم وظائف الكلى والغدة الدرقية ومستويات الكوليسترول وفقر الدم.
  • مخطط كهربية القلب (ECG) لقياس النشاط الكهربائي لقلبك (تواتر دقات قلبك ومدتها).
  • مخطط صدى القلب (تصوير القلب بالموجات فوق الصوتية) للتحقق من حركة قلبك وبنيته ووظيفته.
  • الكسر القذفي (EF) لتقييم مدى جودة ضخ القلب للدم مع كل نبضة.
  • اختبار الإجهاد لفحص صحة قلبك أثناء عمله. يمكن إجراء هذا الاختبار أثناء ارتداء قناع يراقب مدى جودة تلقي القلب والرئتين للأكسجين وزفير ثاني أكسيد الكربون.

كيف يتم علاج قصور القلب الاحتقاني؟

لا يوجد علاج لفشل القلب الاحتقاني لكن يمكن للعلاج أن يخفف الأعراض ويبطئ تقدم المرض. قد تتضمن خطة العلاج ما يلي:

تغييرات نمط الحياة، مثل الإقلاع عن التدخين وممارسة الرياضة بانتظام واتباع نظام غذائي صحي وفقدان الوزن الزائد.

الأدوية:

  • موسعات الأوعية الدموية: تعمل على توسيع الشرايين، وتحسين تدفق الدم، وخفض ضغط الدم.
  • مدرات البول (أقراص الماء): تساعد على التبول بانتظام وتمنع احتباس السوائل.
  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين: تعمل على خفض ضغط الدم وتحسين تدفق الدم وتقليل إجهاد القلب.
  • حاصرات بيتا: تعمل على خفض ضغط الدم ومعدل ضربات القلب وتحسين وظائف القلب ومتوسط ​​العمر المتوقع.

الإجراءات الجراحية:

  • جراحة المجازة التاجية: يتم إجراء هذه الجراحة في حالة انسداد الشرايين وتتضمن أخذ وعاء دموي سليم من ساقك أو ذراعك أو صدرك وتوصيله أسفل الشرايين وفوقها لتحسين تدفق الدم إلى عضلة القلب.
  • استبدال صمام القلب: يتم إجراء هذه الجراحة إذا كان لديك صمام قلب معطل وهي تنطوي على إعادة توصيل الصمامات أو تقليل أنسجة الصمام الزائدة، مما يسمح للصمام بالإغلاق بشكل آمن.
  • مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان القابل للزرع (ICD). يُزرع هذا الجهاز على جانب الصدر تحت الإبط لتنظيم ضربات القلب.

احجز موعدك في نوفومد اليوم!

لمعرفة المزيد حول هذه الحالة أو لحجز موعد مع طبيب القلب المختص لدينا في دبي، اتصل بنا على الرقم المجاني 8006686 أو انقر فوق أيقونة الدردشة المباشرة أسفل الشاشة.

تعرف على أخصائي طب القلب في نوفومد
احجز موعدك اليوم مع نوفومد
يرجى تعبئة المعلومات المطلوبة في الحقول أدناه وسنتواصل معك في أقرب وقت ممكن لتأكيد موعدك
    • MM slash DD slash YYYY